شرينكت

إستعادة السلات المتروكة في المتاجر الإلكترونية: دليلك خطوة بخطوة لتعزيز أرباحك

السبت، ٢٩ يونيو ٢٠٢٤Estimated Read Time: 10 minutes

abandoned-cart-recovery-guide

يُعد التخلي عن سلة التسوق من أكثر التحديات شيوعًا التي تواجهها المتاجر الإلكترونية، حيث يترك العديد من العملاء منتجاتهم في السلة دون إكمال عملية الشراء. قد تُسبب هذه الظاهرة خسائر كبيرة للأعمال التجارية، حيث تُشير الدراسات إلى أن معدل التخلي عن سلة التسوق قد يصل إلى 70٪.

لحسن الحظ، تتوفر العديد من الاستراتيجيات الفعالة لاستعادة هذه السلات المتروكة وتحويلها إلى مبيعات ناجحة. في هذا المقال، سنقدم لك خطوات عملية لاستعادة السلات المتروكة في متجرك الإلكتروني، مع التركيز على تحسين تجربة العملاء وتعزيز أرباحك مع Shrinkit

الخطوة الأولى

تحديد أسباب التخلي عن سلة التسوق

قبل البدء في استعادة السلات المتروكة من المهم فهم أسباب التخلي عنها يُعد فهم أسباب ترك العملاء للسلات خطوة أساسية لمعالجة هذه المشكلة وتحسين معدلات التحويل في متجرك الإلكتروني. إليك بعض الأسباب الشائعة لترك السلات:

تكاليف الشحن المرتفعة:

يُعد أحد أكثر الأسباب شيوعًا لترك السلات هو ظهور تكاليف الشحن المرتفعة بشكل غير متوقع عند الوصول إلى مرحلة الدفع.

تأكد من عرض تكاليف الشحن بوضوح في جميع خطوات عملية الشراء، وتقديم خيارات شحن مجانية أو بأسعار مخفضة 

عملية الدفع المعقدة:

يُمكن أن تُؤدي عملية الدفع المعقدة إلى إحباط العملاء ودفعهم إلى التخلي عن السلات.

نصائح لتحسين عملية الدفع:

  • بسّط عملية الدفع قدر الإمكان.
  • تعدد خيارات الدفع المتاحة للعملاء.
  • عرض ضمانات أمان واضحة.

عدم وجود حساب ضيف:

قد يفضل بعض العملاء الشراء كضيوف  دون الحاجة إلى إنشاء حساب.

  • تأكد من: 
  • أن تتيح للعملاء إمكانية الشراء كضيوف.
  • اجعل عملية إنشاء الحساب سهلة وبسيطة.

الرسائل التسويقية المُزعجة:

يُمكن أن تُؤدي الرسائل التسويقية المُزعجة إلى شعور العملاء بالإزعاج ودفعهم إلى التخلي عن السلات

تأكد من:

  • إرسال رسائل مُستهدفة ذات صلة بالعملاء.
  • تجنب إرسال عدد من الرسائل مبالغ فيها.
  • تتيح للعملاء إمكانية إلغاء الاشتراك من الرسائل بسهولة

نقص الثقة:

يُمكن أن يُؤدي نقص الثقة إلى تخلي العملاء عن السلات

تأكد من:

  • عرض معلومات كافية عن منتجاتك وخدماتك.
  • سهولة الوصول إلى سياسة الاسترجاع وخدمة العملاء.
  • عرض شهادات إيجابية من عملاء سابقين.

 مشاكل تقنية:

يُمكن أن تُؤدي المشاكل التقنية، مثل بطء الموقع الإلكتروني أو أعطال الدفع، إلى تخلي العملاء عن السلات

تأكد من:

  • أن موقعك الإلكتروني يعمل بسلاسة وسرعة.
  • أن عملية الدفع آمنة وموثوقة
  • أن لديك نظامًا جيدًا لخدمة العملاء للتعامل مع أي مشكلات قد تنشأ.

عدم وجود سياسة إرجاع واضحة:

قد يُؤدي عدم وجود سياسة إرجاع واضحة إلى قلق العملاء بشأن إمكانية إعادة المنتجات إذا لم يكونوا راضين عنها.

تأكد من:

  • عرض سياسة إرجاع واضحة وموجزة على موقعك الإلكتروني.
  • تسهيل عملية إعادة المنتجات.

 عدم وجود خيارات شحن كافية:

يُمكن أن يُؤدي عدم وجود خيارات شحن كافية إلى شعور العملاء بالإحباط ودفعهم إلى التخلي عن السلات

تأكد من:

  • إتاحة خيارات شحن متنوعة تلبي احتياجات العملاء المختلفة
  • عرض أسعار شحن تنافسية.

عدم وجود معلومات كافية عن المنتج:

يُمكن أن يُؤدي عدم وجود معلومات كافية عن المنتج إلى شعور العملاء بعدم اليقين بشأن شرائه، مما قد يدفعهم إلى التخلي عن السلات

تأكد من:

  • تقديم معلومات شاملة ودقيقة عن منتجاتك.
  • عرض صور عالية الجودة للمنتجات
  • تسهيل الوصول إلى مراجعات العملاء.

-  تجربة مستخدم غير مُرضية:

يُمكن أن تُؤدي تجربة المستخدم غير المُرضية بشكل عام على موقعك الإلكتروني إلى تخلي العملاء عن السلات

تأكد من:

  • أن موقعك الإلكتروني سهل الاستخدام وبديهي.
  • أن تصفح الموقع سريع وسلس.

الخطوة الثانية تنفيذ رسائل تذكير بعربات التسوق المتروكة .

تُعد رسائل البريد الإلكتروني أحد أكثر الطرق فعالية لاستعادة السلات المتروكة . تأكد من إرسال رسائل تذكير للعملاء الذين تركوا السلات  ،مثال:

  • تذكير بالعناصر الموجودة في السلة: أذكر العملاء بالمنتجات التي أضافوها إلى السلات.
  • حافز للشراء: قدم عرضًا خاصًا أو خصمًا لجذب العملاء لإكمال عملية الشراء.
  • رابط مباشر إلى سلة التسوق: سهل على العملاء العودة إلى السلات واستكمال عملية الشراء.
  • ضمانات ومراجعات العملاء: ابني الثقة لدى العملاء من خلال عرض ضمانات ومراجعات إيجابية من عملاء سابقين.

الخطوة الثالثة استخدم النوافذ المنبثقة

تُعد النوافذ المنبثقة أداة قوية أخرى لاستعادة السلات المتروكة . يمكنك عرض نافذة منبثقة للعملاء الذين يُوشكون على مغادرة موقعك الإلكتروني تحتوي على:

  • عرض مُغري: قدم عرضًا خاصًا أو خصمًا لجذب العملاء لإكمال عملية الشراء.
  • حقل لجمع البريد الإلكتروني: اطلب من العملاء إدخال بريدهم الإلكتروني للحصول على المزيد من العروض والتخفيضات.
  • شهادة اجتماعية: أظهر شهادات إيجابية من عملاء سابقين لبناء الثقة.

الخطوة الرابعة إستخدم إعادة استهداف الإعلانات

يمكنك استخدام إعادة استهداف الإعلانات لعرض إعلانات مخصصة للعملاء الذين تركوا السلات على منصات التواصل الاجتماعي ومواقع الويب الأخرى. تأكد من عرض إعلانات جذابة تُذكّر العملاء بالعناصر الموجودة في السلات وتُحفزهم على العودة لإكمال عملية الشراء.

الخطوة الخامسة تحسين تجربة الدفع

يُعد تحسين تجربة الدفع من أهم العوامل في تقليل التخلي عن سلة التسوق. تأكد من:

  • تقديم خيارات دفع متعددة: تتيح للعملاء الدفع باستخدام بطاقات الائتمان والخصم والمحافظ الإلكترونية وخدمات الدفع عبر الإنترنت.
  • تببسّط عملية الدفع: وتعدد خيارات الدفع المتاحة للعملاء.

في حال إهمال الأخذ بأسباب ظهور السلات المتروكة تتأثر التجارة الإلكترونية بذلك

-مدى تأثير مشكلة السلات المتروكة على التجارة الإلكترونية:

تُعد مشكلة السلات المتروكة من أكثر التحديات شيوعًا التي تواجهها متاجر التجارة الإلكترونية، حيث تُلحق خسائر فادحة بالأعمال التجارية على عدة مستويات:

  • خسارة المبيعات: تُفقد المتاجر مبيعات محتملة في كل مرة يُتخلى فيها عن سلة تسوق.
  • ارتفاع تكاليف التسويق: تُبذل المتاجر جهودًا كبيرة في جذب العملاء إلى موقعها الإلكتروني، ولكن قد يذهب هذا الجهد هباءً إذا لم يُكمل العملاء عملية الشراء.
  • تراجع تجربة العملاء: قد تُؤدي تجربة التخلي عن سلة التسوق إلى شعور العملاء بالإحباط، مما قد يُؤثر سلبًا على سمعة المتجر وولاء العملاء.

الأثر الاقتصادي للسلات المتروكة على المتاجر الإلكترونية:

تُشير التقديرات إلى أن المتاجر الإلكترونية في جميع أنحاء العالم تُخسر ما يزيد عن 2 تريليون دولار أمريكي سنويًا بسبب التخلي عن سلة التسوق.

أهمية معالجة مشكلة السلات المتروكة:

نظرًا للأضرار الجسيمة التي تُسببها مشكلة السلات المتروكة من الضروري أن تُولي المتاجر الإلكترونية اهتمامًا كبيرًا لحل هذه المشكلة.

فيما يلي بعض الفوائد الرئيسية لمعالجة مشكلة السلات المتروكة:

  • زيادة المبيعات: يمكن أن تُؤدي استراتيجيات استعادة السلات المتروكة إلى زيادة المبيعات بنسبة تصل إلى 30٪.
  • تحسين عائد الاستثمار في التسويق: يمكن أن تُساعد استعادة السلات المتروكة على تحسين عائد الاستثمار في جهود التسويق، حيث تُؤدي إلى تحويل المزيد من العملاء المحتملين إلى عملاء فعليين.
  • تعزيز تجربة العملاء: يمكن أن تُؤدي استعادة السلات المتروكة إلى تحسين تجربة العملاء بشكل عام، مما قد يُؤدي إلى زيادة ولاء العملاء وسمعة المتجر.

إستراتيجيات إستعادة السلات في المتاجر الإلكترونية

استخدام أدوات التسويق:

تتوفر العديد من أدوات التسويق التي يمكن استخدامها لاستعادة السلات المتروكة، مثل:

  • أدوات البريد الإلكتروني: يمكنك استخدام أدوات البريد الإلكتروني لإرسال رسائل تذكير للعملاء الذين تركوا السلات
  • اشعارات الويب: يمكنك استخدام اشعارات الويب لإرسال عروض أو تذكير بالسلات المتروكة على متجرك الإلكتروني.
  • أدوات إدارة علاقات العملاء (CRM): يمكنك استخدام أدوات CRM لتتبع السلات  المتروكة وإنشاء حملات استعادة مخصصة.
  • أدوات إعادة استهداف الإعلانات: يمكنك استخدام أدوات إعادة استهداف الإعلانات لعرض إعلانات مخصصة للعملاء الذين تركوا السلات على منصات التواصل الاجتماعي ومواقع الويب الأخرى.
  • الواتساب والرسائل النصية: يمكنك استخدام الواتساب والرسائل النصية القصيرة لإرسال عروض خاصة أو رسائل تذكير للعملاء من متجرك الإلكتروني.

تقديم الحوافز:

يمكن أن تُقدم الحوافز، مثل الخصومات والشحن المجاني، دافعًا إضافيًا للعملاء لإكمال عمليات الشراء.

أمثلة على الحوافز:

  • العروض الترويجية الحصرية: قدم عروضًا ترويجية حصرية للعملاء الذين تركوا سلالهم، مثل خصم 10٪ أو شحن مجاني.
  • الخصومات على المنتجات المحددة: قدم خصومات على المنتجات الموجودة في سلات العملاء المتروكة.
  • الشحن المجاني: قدم شحنًا مجانيًا للطلبات التي تزيد عن مبلغ معين.
  • الهدايا المجانية: قدم هدايا مجانية مع طلبات معينة.
  • نقاط الولاء: قدم نقاط ولاء إضافية للعملاء الذين يكملون عمليات الشراء.

من المهم أن تختار الحوافز المناسبة لجمهورك المستهدف وأن تُقدمها بطريقة تُحفز العملاء على الشراء.

تحسين تجربة المستخدم:

يُمكن أن تُؤدي تجربة المستخدم السيئة على موقعك الإلكتروني إلى زيادة معدل ترك السلات.

نصائح لتحسين تجربة المستخدم:

  • بسّط عملية الشراء قدر الإمكان.
  • اجعل تصفح الموقع سريعًا وسلسًا.
  • عرض معلومات واضحة ودقيقة عن المنتجات.
  • تسهيل الوصول إلى سياسة الاسترجاع وخدمة العملاء.
  • استخدم تصميمًا جذابًا وسهل الاستخدام.
  • أتح للعملاء إمكانية الشراء كضيوف.
  • تعدد خيارات الدفع المتاحة.
  • عرض شهادات إيجابية من عملاء سابقين.

استراتيجيات لجعل عملية الدفع أسرع وأسهل:

  • استخدم نموذج تسجيل قصير.
  • تعدد خيارات الدفع المتاحة.
  • أتح للعملاء حفظ معلومات الدفع الخاصة بهم.
  • عرض خطوات عملية الدفع بوضوح.
  • توفير ضمانات أمان واضحة.
  • تسهيل عملية إلغاء الطلب أو إرجاع المنتجات.

كيفية إعداد حملات استعادة السلات المتروكة

1. تحديد الهدف من حملة استعادة السلة:

  • هل تريد زيادة المبيعات؟
  • تحسين تجربة العملاء؟
  • بناء علاقات مع العملاء؟

2. تحديد الجمهور المستهدف:

  • من هم العملاء الذين تُريد استهدافهم؟
  • ما هي خصائصهم؟
  • ما هي سلوكياتهم؟

3. اختيار الرسالة المناسبة:

ما هي الرسالة التي ستُحفز العملاء على العودة إلى موقعك الإلكتروني وإكمال عملية الشراء؟

تأكد من أن الرسالة:

  • مُقنعة: أظهر للعملاء الفوائد التي ستحصل عليها من إكمال عملية الشراء.
  • مُحددة: ذكر للعملاء المنتجات التي في السلات المتروكة.
  • مُلحّة: أضف عرضًا خاصًا أو خصمًا لفترة محدودة.

4. اختيار القناة المناسبة:

ما هي القناة الأكثر فعالية للوصول إلى جمهورك المستهدف؟ قد تشمل الخيارات:

  • البريد الإلكتروني: خيار شائع وفعال للتواصل مع العملاء.
  • إشعارات الويب: طريقة جيدة لجذب انتباه العملاء أثناء تصفحهم لموقعك الإلكتروني.
  • الرسائل النصية: خيار سريع ومباشر للتواصل مع العملاء.
  • واتساب: خيار شائع وجيد جدا للتواصل مع العملاء في أغلب الأحيان.

5. قياس نتائج حملة استعادة السلة:

من المهم قياس نتائج حملة استعادة السلة لمعرفة ما إذا كانت فعالة، يمكنك تتبع المقاييس التالية:

  • معدل استعادة السلة: هو النسبة المئوية للعملاء الذين عادوا إلى موقعك الإلكتروني وأكملوا عملية الشراء بعد تلقي رسالة استعادة السلة.
  • قيمة السلة المستردة: هي القيمة الإجمالية للمنتجات التي تم بيعها من خلال حملة استعادة السلة.
  • عائد الاستثمار (ROI): هو مقياس لربحية حملة استعادة السلة.

    أمثلة على نصوص فعالة:

البريد الإلكتروني:

  • الموضوع: لم تنسَ طلبك؟ إليك تذكير!
  • النص: مرحبًا [اسم العميل]، لاحظنا أنك تركت بعض المنتجات في سلة التسوق الخاصة بك. لا تقلق، ما زال بإمكانك إكمال عملية الشراء! [رابط إلى سلة التسوق].

اشعارات الويب:

  • الرسالة: هل نسيت شيئًا؟ لديك [عدد] منتجات في سلة التسوق الخاصة بك.
  • الزر: اكمل عملية الشراء الآن!

الرسائل النصية:

  • الرسالة: مرحبًا [اسم العميل]، تذكر أن لديك [عدد] منتجات في سلة التسوق الخاصة بك على [اسم المتجر]. استخدم الرمز [كود الخصم] للحصول على 10٪ خصم! [رابط إلى سلة التسوق].

واتساب:

1. نص يُركز على فوائد الشراء:

  • الرسالة: مرحبًا [اسم العميل]! هل نسيت إكمال طلبك؟ لا تفوت هذه الفرصة! استمتع بـ [عرض خاص أو خصم] عند إكمال عملية الشراء الآن! [رابط إلى سلة التسوق].

2. نص يُركز على إثارة الشعور بالخوف من تفويت الفرصة:

  • الرسالة: مرحبًا [اسم العميل]! بعض المنتجات من طلبك السابق على وشك النفاد! سارع لإكمال عملية الشراء قبل فوات الأوان! [رابط إلى سلة التسوق].

3. نص يُركز على بناء العلاقة مع العميل:

  • الرسالة: مرحبًا [اسم العميل]! لاحظنا أنك مهتم بـ [منتجات موجودة في سلة التسوق]. هل لديك أي أسئلة حول هذه المنتجات؟ تواصل معنا على [رقم الهاتف] أو [رابط خدمة العملاء] وسنساعدك بكل سرور!

4. نص يُقدم شحنًا مجانيًا أو خصمًا:

  • الرسالة: مرحبًا [اسم العميل]! استمتع بشحن مجاني على طلبك التالي! أضف الرمز [كود الخصم] عند الدفع. سارع لإكمال عملية الشراء قبل انتهاء العرض! [رابط إلى سلة التسوق].

5. نص يُقدم توصيات لمنتجات مشابهة:

  • الرسالة: مرحبًا [اسم العميل]! لاحظنا أنك مهتم بـ [منتج في سلة التسوق]. قد تعجبك أيضًا هذه المنتجات: [منتجات مشابهة] [رابط إلى صفحة المنتجات].

نصائح لكتابة نصوص WhatsApp فعالة:

  • احرص على أن تكون الرسالة قصيرة ومباشرة.
  • استخدم لغة ودية وسهلة الفهم.
  • أضف رابطًا مباشرًا إلى سلة التسوق في الرسالة.
  • استخدم عرضًا خاصًا أو خصمًا لجذب انتباه العميل.
  • شخصية الرسالة قدر الإمكان.

بالإضافة إلى هذه الأمثلة،من المهم اختبار نصوص WhatsApp المختلفة لمعرفة ما هو الأكثر فعالية لجمهورك المستهدف.يمكنك استخدام أدوات تحليلات WhatsApp لمراقبة أداء رسائلك وتحديد ما هو الأكثر تفاعلًا معه من قبل العملاء.من خلال استخدام استراتيجيات استعادة السلات، يمكنك تحويل العملاء الذين تركوا سلاتهم إلى عملاء فعليين وزيادة أرباح متجرك الإلكتروني.

في خاتمة مقالنا وداعًا للسلات المتروكة!

قمنا بمناقشة مشكلة السلات المتروكة في المتاجر الإلكترونية وقدمنا استراتيجيات فعالة لاستعادة هذه السلات وتحسين معدلات التحويل وأرباح المتجر.

تشمل النقاط الرئيسية التي تم تغطيتها:

  • أسباب ترك السلات في المتاجر الإلكترونية: تتنوع أسباب ترك السلات، من ارتفاع تكاليف الشحن إلى عملية الدفع المعقدة.
  • تحليل السلات المتروكة: من المهم تحليل بيانات السلات المتروكة لفهم أسباب هذه الظاهرة واتخاذ استراتيجيات فعالة لاستعادتها.
  • استراتيجيات استعادة السلات المتروكة: تشمل استراتيجيات استعادة السلات استخدام أدوات التسويق، وتقديم الحوافز، وتحسين تجربة المستخدم، وقياس النجاح والتحسين المستمر.

بتبني هذه الاستراتيجيات،يمكنك تحسين أداء متجرك الإلكتروني وزيادة أرباحك.للحصول على حلول فعالة لمشكلة السلات المتروكة، ننصح باستخدام منتجات وخدمات Shrinkit.me.

توفر Shrinkit.me مجموعة من الأدوات التي تساعدك على:

  • تتبع السلات المتروكة وتحليلها.
  • إرسال رسائل استعادة السلة المُخصصة.
  • تقديم عروض خاصة وخصومات لجذب العملاء.
  • قياس فعالية استراتيجيات استعادة السلة

ابدأ باستخدام Shrinkit.me اليوم ولاحظ التحسن في أداء متجرك الإلكتروني. تواصل معنا

Share this Blog